إتحاد الكرة .. غطرسة أم عدم إدراك !!!
شريف دياب
شريف دياب
يتحرك إتحاد الكرة المصري ليفصح عن هويته وميوله بعدما سعي للتصعيد مرة أخري ، بإعلانه  عن حكم مباراة الأهلي والجونة ، المقرر لها اليوم الأربعاء  ، متجاهلاً بيان النادي الاهلي بعدم لعب اية مباراة قبل لقاء القمة المؤجل مع غريمة التقليدي نادي الزمالك


 

بقلم - شريف دياب

لم يدرك الإتحاد بعد ان تصعيد الموقف ربما يضر بالكرة المصرية وليس النادي العريق إسماً ومكانةً  ، فقد درس الأهلي الموقف من كافة جوانبه ، ووضعوا إتحاد كرة القدم في مأزق حينما أكتشف الأهلي عدم وجود خطاب للأمن بتأجيل لقاء القمة ، ضعف إتحاد الكرة كان متوقعاً منذ ان تم إعلان اللجنة الخماسية ، ما ليس متوقعاً هو العناد الذي سوف يخرج من النطاق المحلي لشكوي  النادي الاهلي الي الإتحاد الدولي لكرة القدم ، إذا إستمرالتصعيد ، خاصة من حالة صمت تام من وزير الشباب والرياضة والذي اتهمه البعض صراحة انه وزير الزمالك  ، وذلك رغم فتح إتحاد الكرة بوابة خارجية للخروج من المأزق الذي وضع نفسه فيه ، حينما رمي الكرة في ملعب الامن ليبدي رأيه في اقامة مباراة الاهلي والجونة ، وجانب إتحاد الكرة الصواب حين إعتقد ان النادي الاهلي سيعدل عن قراره ، وهو ما لم يحدث من قبل قط ،  إذ يستمد مجلس إدارة الاهلي قوته الدائمة من جمعيته العمومية وجماهيرية التي تسانده دائما في اي شئ يتعلق بمصلحة النادي وقيمُه ومبادئه ، مشكلة إتحاد الكرة الان ليست ازمة مباراة الجونة ، المشكلة الاكبر حالة الضعف والغطرسة الذي يمارسها إتحاد كرة القدم ولجنته الخماسية بقيادة عمرو الجنايني ،  والتي تهدد مستقبل الكرة المصرية من تأجيل مباريات علي الكيف في الدوري العام. الامر الذي هوي بالدوري المصري بين الدوريات العربية حيث تدنت مبيعات تسويقه عن العام الماضي والذي يعطينا مؤشراً بالإنحدار !! في حين يجلس وزير الشباب والرياضة د. اشرف صبحي يشاهد كل هذا من مقاعد المتفرجين !!





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق