أول تعليق غربي على مبادرة بوتين بخصوص الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى

شككت برلين في مصداقية المبادرة التي تقدم بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاثنين بشأن تجميد نشر الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى في أوروبا، معتبرة أنها "لا تجدر الثقة".



وقالت المتحدثة باسم الخارجية الألمانية أندريا زاسيه للصحفيين: "تصريحات الرئيس الروسي معروفة لنا، وليست جديدة".

وأضافت أنه في السابق أعلنت روسيا مرارا عن مثل هذا التجميد، لكن العام الماضي قال الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ تعليقا على انسحاب روسيا من معاهدة الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى، إن "هذه التصريحات.. غير جديرة بالثقة".

وتابعت: "نحن نشاطره هذا التقييم".

وكان الرئيس بوتين قد عبر عن استعداد روسيا للامتناع في بادرة حسن نية، عن نشر صواريخها من نوع 9М729 في الجزء الأوروبي من البلاد بشرط قيام حلف الناتو بخطوات مقابلة.

يذكر أن روسيا قررت الانسحاب من المعاهدة الصاروخية المبرمة مع الولايات المتحدة عام 1987، ردا على انسحاب الولايات المتحدة منها في أغسطس عام 2019.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق