في ظل موجة الحر الشديدة وصيام رمضان

أهالى البحيرة يستغيثون: الكهرباء مقطوعه من يومين ولم يتدخل أحد
للاسف الشديد في ظل موجة الحر الشديدة وصيام رمضان وفي القرن الواحد والعشرين نجد البعض لا يلتزم بتعليمات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بتحقيق الرعاية و توفير الخدمات و الاحساس بالمواطنين ، فالرئيس يحارب العشوائيات ويحارب الفساد ويبذل قصاري جهده لكن هناك من في اجهزة الدولة من يتقاعس عن العمل و يتعمد مضايقة الناس .


ففى قرية بني سلامه التابعة لمركز وادي النطرون محافظة البحيرة يعاني الاهالى من انقطاع التيار الكهربائي والناس تعيش في ظلام دامس من الأمس و الكهرباء مقطوعه من ١٢ ظهرآ حتي اذان المغرب واليوم من السابعه صباحآ حتي الثانية ظهرآ وحتي الآن لم تأتي المستشار عيد لعبيدي الحرباوي المنسق العام وأمين عام العلاقات العامة بالمجلس الأعلى للقبائل العربية والمصرية وهو مسئول مكافحة الإرهاب والفساد وحماية المستهلك و احد كبراء واعيان القرية قال انه تواصل مع رئيس مدينة وادي النطرون  سكرتير السيد محافظ البحيرة و نائب رئيس مدينة وادي النطرون وحتي الآن لم يتوصلوا لحل مطلقا ، وقمنا بأبلاغ مدير شركة الكهرباء في وادي النطرون الذى رد ردا غريباً و بعدها يغلق هاتفه.

 

يناشد الأهالى  كل الجهات المعنية لإنقاذ القرية فبني سلامه تعيش في ظلام دامس ونحن نعرف ان هذا الامر لا يرضي فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي الرجل الإنسان المصري الأصيل الذي يفعل بكل ما أوتي من قوة من أجل النهوض بمصر ومن أجل المواطن المصري أمضاء شعب يحب مصر.

 

لذا نناشد كل المسئولين ووزير الكهرباء و الطاقة سرعة التدخل لإعادة التيار الكهربائي لنا رحمة لكبار السن و المرضى .

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق