• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

أرمينيا تحذر من أي تدخل تركي: "العواقب مدمرة"

دعا رئيس الوزراء الأرميني، نيكول باشينيان، الأحد، المجتمع الدولي لضمان عدم تدخل تركيا في أزمة ناغورنو كاراباخ الحدودية مع أذربيجان.



ووجهت تركيا، الحليفة لأذربيجان، انتقادات حادة في وقت سابق الأحد لأرمينيا بعد وقوع اشتباكات هذا الصباح بين قوات البلدين. وقالت إن أرمينيا عقبة أمام السلام وتعهدت بمواصلة دعم أذربيجان.

وصرح رئيس وزراء أرمينيا أن "من شأن سلوك تركيا أن يكون له عواقب مدمرة على منطقة جنوب القوقاز والمناطق المحيطة".

واتهم باشينيان أذربيجان بـ"إعلان الحرب" على شعبه مع تجدد المواجهات العنيفة بين البلدين اللدودين في منطقة ناغورنو كاراباخ الحدودية.

وقال في خطاب متلّفز إنّ "النظام السلطوّي (في أذربيجان) أعلن مجددا الحرب على الشعب الأرميني"، وتابع "نحن على شفا حرب واسعة النطاق في جنوب القوقاز قد يكون لها تداعيات لا يمكن توقعها".

 

 يشار إلى أرمينيا وأذربيجان على خلاف  منذ وقت طويل بسبب إقليم ناغورنو كاراباخ الذي تقطنه أغلبية من أبناء عرق الأرمن في أذربيجان،  وأعلن استقلاله عام 1991، وتم الاتفاق على وقف إطلاق النار عام 1994ويتبادل الجانبان من حين لآخر الاتهامات بشن هجمات.

نقلا عن سكاي نيوز




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق