هاي سليب
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

أردوغان يواصل سياسة الترحيل القسرى للاجئين السوريين
تواصل السلطات التركية ترحيل اللاجئين السوريين وإعادتهم إلى بلدهم الذي هربوا منه بسبب الموت والحرب


وكالات

ووفقا للمرحّلين، فإنه يتم احتجازهم قسريا، ومن ثم إجبارهم على توقيع الأوراق التي تقضي بعودتهم إلى مناطق، لاتزال تشهد معارك مثل محافظة إدلب.


ويبدو أن الغاية من إعادة اللاجئين السوريين إلى بلدهم، وتحديدا لمناطق تشهد معارك مستعرة في سوريا، إرسال هؤلاء اللاجئين إلى الموت الذي هربوا منه منذ سنوات.


وسرعان ما تحول الخطاب الذي لطالما استخدمته أنقرة بشأن اللاجئين لتحقيق مآربها، وبدأت السلطات التركية تقول إنها ترحل المجرمين والمخالفين للقانون، لكن شهادات المرحلين تؤكد عكس ذلك.


وأطلقت السلطات التركية منذ أكثر من شهر حملات ترحيل للاجئين السوريين، سواء إلى الولايات التي تقدموا فيها بطلبات اللجوء أو حتى إلى الأراضي السورية، وأثار الأمر موجة انتقادات بسبب قسوتها وصيغتها الجبرية لا "الطوعية".


وتعرض السوريون المقيمون في تركيا في الشهور الاخيرة، للكثير من التنكيل واقتحام محالهم التجارية وكسرها، واعتبر أتراك بأن اللاجئين سبب من أسباب التراجع الاقتصادي الذي تشهده بلادهم


وتلقى ستة آلاف شخص أوامر بالترحيل وفقا للموقع الرسمي لمعبر باب الهوى الحدودي.


وأعطت ولاية إسطنبول مهلة حتى تاريخ 20 أغسطس القادم للأجانب من الجنسية السورية الذين يملكون هويات حماية مؤقتة في محافظات غير إسطنبول ويعيشون بها حتى يعودوا إلى محافظاتهم.


أما الذين لا يعودون حتى نهاية المهلة المؤقتة سيتم ترحيلهم إلى المحافظات المسجلين فيها وفق تعليمات وزارة الداخلية.


ومع تزايد موجة الانتقادات للحكومة التركية بسبب عمليات الترحيل التي تستهدف اللاجئين السوريين، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة لطفلة أشعلت غضب الناشطين.


وأظهرت الصورة التي يتم تداولها في أوساط الناشطين السوريين، طفلة وهي تغالب الدموع قبل الصعود إلى حافلة الترحيل.


والتقطت الصورة مطلع أغسطس الجاري قبل صعود مجموعة من السوريين إلى حافلة سوف تقلهم إلى إدلب من إسطنبول.


ويبدو الموقف الإنساني الذي كان يدعيه أردوغان وحكومته حيال لاجئي سوريا لا يتعدى كونه تحريك بيادق تختلف في كل مرة باختلاف ما تقتضيه اللعبة السياسية والمصالح التركية.

 






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

قصة طابع

كتبها: أحمد مصطفى السحار   ونظرا لأن كل طابع تذكاري وراءه قصة أو مناسبة معينة.. تعرض "الجمهورية أون لاين" قصة هذا الطابع والذي يظهر فيه الملك فاروق والملكة ناريمان. ٦ مايو ١٩٥١ - ٣٠ رجب ١٣٧٠ الاحتفال بزواج الملك فاروق والملكة ناريمان في الذكرى الخامسة عشر لجلوس... المزيد

افريقيا تستخدم فكرة السندات المصريه في القطارات فائقة السرعة

  الحلم القاري يلغي الحدود والقيود في القارة السمراء الشبكة تهدف إلى ربط جميع العواصم الافريقية ل 54 دوله،مع جميع المراكز الاقتصادية الرئيسية في القارة السمراء.المشكلة أنها لا تستطيع العثور على الأموال اللازمة للبناء وفقًا للمواصفات العالمية. ويواجه الزعماء الأفارقة تحديات... المزيد

قضية "اغتصاب جماعي" تلاحق حفيد مؤسس الإخوان

وبحسب "فرانس برس"، قالت صحيفة "جورنال دو ديمانش" وإذاعة "أوروبا-1" إن النيابة العامة في باريس تقدّمت ببيان اتهامي تكميلي بعد ادعاء "امرأة خمسينية، كانت تعمل في حينه صحافية في إذاعة" بشكوى في مايو الماضي. وكالات  وسبق أن تقدمت ثلاث نساء في... المزيد

صحيفة فرنسية: حان الوقت لمواجهة الدعم القطري للإرهاب

وكالات وقال جيرار فيسبيير، الباحث بمركز دراسات الشرق الأوسط، إن فضائح قطر خلال عملية تشييدها لملاعب مونديال 2022 باتت معروفة، ولكن هناك مواضيع "مقلقة" أخرى يجب الحديث عنها. وبحسب الكاتب، فإن الدعم القطري المستمر، للجماعات الإرهابية في أوروبا، هي الأمور التي يجب الحديث عنها،... المزيد

الرئيس السيسي يعرض قضايا أفريقيا والشرق الأوسط أمام قمة السبع الكبرى

دعوة الرئيس إلى قمة "بياريتز" تقدير لدور مصر وإنجازاتها السياسية والاقتصادية مكافحة الإرهاب وتحقيق المساواة عالمياً وتجديد الشراكة مع أفريقيا على رأس جدول القمة   تكتسب زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى فرنسا ( 24-26 أغسطس) للمشاركة في قمة رؤساء دول وحكومات... المزيد

اترك تعليق