• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

«قتلا الزوج وتركا جثته بجوار المواشي».. تفاصيل جريمة الزوجة والعشيق بدسوق

كشفت مصادر مطلعة على التحقيقات في واقعة قتل عامل على يد زوجته وعشيقها والتخلص من جثته في ترعة قرية الجمايلة بمنطقة دسوق بكفر الشيخ، أن جهات التحقيق أوشكت على الانتهاء من التحقيق في الواقعة، واستعجلت تقرير الطب الشرعي الخاص بالضحية، تمهيدا لإحالة الزوجة والعشيق إلى المحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنايات بتهمة القتل العمد.



وتسلمت الجهات المختصة التحريات النهائية بشأن الواقعة، والتي أكدت أن الزوجة والعشيق قتلا المجني عليه صعقا بالكهرباء وجرداه من ملابسه، وتخلصا من جثته بجوار المواشي لمدة 3 أيام، وكانا يمارسان حياتهما الطبيعة حتى تخلصا من الجثة في الترعة.

 

وسجلت التحريات والتحقيقات أيضا أن الزوجة المتهمة بقتل زوجها بمساعدة عشيقها ارتبطت مع الأخير بعلاقة غير شرعية منذ قرابة عام، وكان يتردد عليها في غياب زوجها، وقررا التخلص من المجني عليه بعد أن شك فيها وقتلاه بطريقة بشعة.

 

وشرحت التحريات كيف تخلصت الزوجة من المجني عليه، حيث تبين أن العشيق - المتهم الثاني - حضر قبل ساعات من حضور الزوج وعقب دخول المجني عليه للشقة انتظر العشيق مختبئا في إحدى غرف المنزل، وافتعلت الزوجة مشاجرة بينها وبين الضحية، وفجأة ظهر المتهم وشل حركته، وقتلاه صعقا بالكهرباء وخنقا، حتى تأكدا من وفاته داخل منزل الزوجية في قرية الجمايلة، التابعة لمركز سيدي سالم بكفر الشيخ.

 

وأكدت التحريات أن المتهمين قتلا الضحية خوفا من الفضيحة بعد أن شك في سلوك زوجته ورفض معاشرتها وإقامة علاقة معها، فقتلاه ليخلو لهما الجو.

 

وذكرت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية أن بداية الواقعة كانت بعثور أهالي قرية الجمايلة التابعة لمركز سيدي سالم، على الجثة طافية فوق سطح مياه ترعة مجاورة لغرفة ري مطور بقرية الجمايلة التابعة لمركز دسوق، شبه عارٍ لا يرتدي سوى الملابس الداخلية، وأبلغ الأهالي الشرطة، وانتقل فريق من المباحث إلى مكان الواقعة، وانتشلوا الجثمان، وجرى إيداعه مشرحة المستشفى، وتبين أن به انتفاخا، ومتغير الملامح بسبب البقاء في المياه لساعات.

 

وبنشر مواصفات الجثمان، تعرف عليه أحد الأشخاص من خلال بطاقة التأمين الصحي الخاصة به، كما تعرف عليه شقيقه، وزوج شقيقته.

 

وشكل مدير إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن كفر الشيخ، فريقا تحت إشراف العميد عبدالفتاح المنشاوي رئيس مباحث المديرية، وترأس العقيد أحمد سكران رئيس فرع البحث الجنائي بغرب كفر الشيخ، والمقدم أحمد زعلوك مفتش المباحث، والرائد أحمد أبوعريضة رئيس مباحث دسوق، لكشف حقيقة الواقعة، وتبين أن زوجته وأحد الأشخاص تخلصا منه بسبب علاقة غير شرعية نشأت بينهما.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق