المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

 كيوان: تناول الاعلام لقضايا المرأة.. يظل أسيرًا لموضوعات تقليدية وأدوار نمطية
انطلقت اليوم  فعاليات حلقة النقاش التي تعقدها منظمة المرأة العربية تحت عنوان "دور الفن والإعلام في تغيير الصورة النمطية عن المرأة في الثقافة العربية" بمقرها بالقاهرة.

إقرأ أيضاً

الخطيب يستعين بـ" عاشور" فى منصب كبير بالأهلى
ترامب يحذر من دمار الولايات المتحدة بسبب كورونا
الصحة: شفاء 80 حالة وتسجيل 36 اصابة جديدة مصابة بفيروس كورونا
تعليق صادم من هيفاء وهبى على ظهور فيروس جديد يضرب الصين بعد كورونا
حقيقة اصابة احمد حجازى بفيروس كورونا
اكتشاف اول حالات مصابة بكورونا فى الاسكندرية تعرف على التفاصيل

 

 أدار النقاش الدكتورة فاديا كيوان المديرة العامة للمنظمة والتي أكدت في كلمتها الافتتاحية على أن علاقة الفن بالمجتمع علاقة تأثير متبادل، وأن الفن مرآة المجتمع، مضيفة أنه لا يمكن إغفال الدور المهم الذي تقوم به الفنون بمختلف مجالاتها في التأثير على المجتمعات.

 

 وأشارت إلى أن التطور التكنولوجي الحاصل في وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي له دور في الانفتاح على مختلف التجارب الدولية ومن ثم تطوير المحتوى الفني المقدم من حيث الشكل والمضمون. الأمر الذي أدى إلى الجرأة في تناول موضوعات تخص حقوق المرأة في المجتمعات العربية.

 

ولفتت إلى أن تناول قضايا المرأة من خلال مختلف وسائل الإعلام يظل أسيرًا لموضوعات تقليدية وأدوار نمطية رسمها المجتمع لكل من الرجل والمرأة.

 

وذكرت أن المنظمة هي منظمة للعمل العربي المشترك تسعى للعمل على تحقيق المساواة وتكافؤ الفرص والسعي نحو تعديل التشريعات الخاصة بقضايا المرأة وحمايتها من العنف والوقاية منه والضغط على الحكومات العربية للوقوف بجانب المرأة.

 

وأوضحت أن المنظمة لديها برنامج عمل يهدف إلى تفكيك الصور النمطية السلبية عن المرأة ومحاربة التمييز بين الجنسين منذ مرحلة الطفولة وبالتركيز على سائر مكونات الثقافة المجتمعية.

 

هذا وقد تضمنت الحلقة النقاشية ثلاثة محاور: المحور الأول: الأعمال الأدبية والدرامية في العالم العربي وكيف تطرقت إلى صورة المرأة في المجتمعات العربية، وتناول المحور الثاني الفنون البصرية بأنواعها وما تلعبه من دور في تبني قضايا المرأة في المجتمعات العربية، وجاء المحور الثالث حول دور المنصات الإعلامية الجديدة في طرح موضوعات جديدة على المجتمعات العربية وتفكيك الصور النمطية عن المرأة والرجل.

 

شارك في الحلقة النقاشية عدد كبير من المبدعين والمبدعات العرب تتنوع تخصصاتهم ما بين الثقافة والفن والإعلام والأدب والعلوم السياسية من بينهم:

الدكتورة عايدة الجوهري، أستاذة جامعية وكاتبة متخصصة في الأدب العربي والنوع الاجتماعي.

الدكتورة فاطمة غندور، كاتبة وباحثة أكاديمية ولها دراسات عن الحكاية الشعبية في ليبيا.

المخرجة هالة جلال، مخرجة سينمائية وكاتبة سيناريو ومنتجة،المديرة الفنية لمهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة.

فاطمة عبد السلام، مخرجة ومنتجة لديها برنامج يعرض على مواقع التواصل الاجتماعي ينتقد العادات الثقافية السلبية (كلام بديهي).

 دعاء العدل، رسامة كاريكاتور مهتمة بقضايا العنف والتمييز ضد المرأة.

الدكتور سعيد المصري، أستاذ علم الاجتماع في جامعة القاهرة ومستشار وزير الثقافة لتطوير المنظومة الثقافيّة

الدكتورة ناديا أبو غازي، أستاذة العلوم السياسية بجامعة القاهرة متخصصة في السياسات الثقافية وانعكاساتها على البيئة الفكرية.

الدكتورة نيفين مسعد، أستاذة العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

الدكتورة مرفت أبو عوف، أستاذة الإعلام الجامعة الأمريكية بالقاهرة

الدكتورة هدى الصدة، رئيسة مجلس أمناء مؤسسة المرأة والذاكرة، أستاذة الأدب الإنجليزي والمقارن في جامعة القاهرة.

 نهاد أبو القمصان، رئيسة المركز المصري لحقوق المرأة.

 هند سالم، مديرة دار "هن" للتوزيع والنشر.

الأستاذة كارول حمال، معالجة نفسية بالفن، مستشارة العلاج الطبي والفن الرقمي.

 بشرى أركان: مستشارة بالاتحاد الوطني لنساء المغرب.

 سارة عزيز: مؤسس جمعية “سيف كيدز”  فاطنة دعنون:  نائب رئيسة الاتحاد لاوطني لنساء المغرب 








يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق