الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

السبكي: نحرص على الاستفادة من التجارب والخبرات الدولية لإنجاز مشروع التأمين الصحي الشامل

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، عن بحث مجالات التعاون المشترك مع الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD)، وذلك خلال لقاء المكتب الفني للهيئة، نيابة عن الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة، مع وفد الوكالة الفرنسية بالمقر الرئيسي للهيئة، في إطار زيارة الوكالة للإطلاع على أحدث نجاحات مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، مستقبل صحة مصر، وبحث سبل التعاون مع الهيئة العامة للرعاية الصحية، بهدف ضمان توفير أفضل الخدمات والرعاية الصحية المتكاملة للمواطنين، وفقًا لأعلى معايير الجودة والخبرات الدولية.



 

 

تناول اللقاء استعراض جهود الدولة المصرية في تحقيق إنجازات مشروع التأمين الصحي الشامل، وأثره على سرعة تطور الرعاية الصحية بمصر، وجهود الهيئة العامة للرعاية الصحية في إدارة وتشغيل المنشآت الصحية المقدمة الخدمة للمنتفعين بالتأمين الصحي الشامل ومطابقتها للمعايير العالمية، وكذلك دور الوكالة الفرنسية في دعم مشروع التأمين الصحي الشامل، بما يسهم في النهوض بالقطاع الصحي المصري، وتحقيق أهداف التنمية الشاملة المستدامة 2030.

 

حيث أشاد وفد الوكالة الفرنسية للتنمية، بجهود الدولة المصرية في إحداث نقلة نوعية للقطاع الصحي في مصر، وجهود الهيئة العامة للرعاية الصحية في تأسيس وتنظيم وتقديم نظام خدمات ورعاية صحية على أعلى مستوى من معايير الجودة العالمية للمنتفعين، والميكنة والتحول الرقمي للخدمات لتيسير حصولهم على الخدمة الصحية، مؤكدين دعمهم المستمر لمشروع تحقيق حلم المصريين في التغطية الصحية الشاملة، كأحد شركاء التنمية للمشروع، والذي يعد تجربة رائدة وتسجل عبر التاريخ للقطاع الصحي بمصر.

 

وأكد الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، حرص الهيئة على الإطلاع على كل ما هو جديد في عالم الرعاية الصحية والتغطية الصحية الشاملة، والاستفادة من التجارب والخبرات الدولية، بهدف ضمان توفير خدمات ورعاية صحية مميزة للمواطنين ومطابقتها لأعلى معايير السلامة والجودة العالمية، مثمنًا دعم الوكالة الفرنسية للتنمية ومؤسسات التمويل الدولية الأخرى لجهود الدولة الوطنية المبذولة لتنفيذ مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، هذا المشروع الحيوي الذي حاز على العديد من الإشادات العربية والدولية، وساهم في الارتقاء بالخدمات الصحية المقدمة وتحقيق التغطية الصحية الشاملة للمصريين.

 

شارك في الإجتماع من الجانب المصري، د. مجدي بكر، مستشار رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية للشئون الفنية، د. أحمد عاطف، نائب مدير عام المكتب الفني للتعاون الدولي والعلاقات الخارجية بالهيئة العامة للرعاية الصحية، د. ريهام سلامة، عضو بالمكتب الفني للمدير التنفيذي للهيئة العامة للرعاية الصحية، أ. كريم رمزي، ممثل وزارة المالية.

 

وضم وفد الوكالة الفرنسية للتنمية، ايلودي مونتتاجو، نائب مدير مكتب الوكالة الفرنسية للتنمية في مصر، باسكال لوروي، مسئول فريق عمل المهام بقسم الصحة والحماية الاجتماعية، ميليني ريو، مسئول فريق عمل المهام بقسم الصحة والحماية الاجتماعية.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق