المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

بعد الاعلان عن الغاء مشروع الـ مونوريل بالثغر

هل يدخل مشروع متروالاسكندرية النفق المظلم مرة اخرى
متروالاسكندرية الحائربين وعد قنصوة وصمت الشريف
متروالاسكندرية الحائربين وعد قنصوة وصمت الشريف
حالة من الترقب والانتظاريعيشها ابناء مدينة الاسكندرية وصلت ذروتها بعد ان اسدلت هيئة النقل العام بالمحافظة الستارعلى فكرة مشورع الـ مورنوريل بالمدينة وذلك بالاعلان ان هذا المشروع لن يرى النورعلى ارض الثغرفأمسك السكندريون بقلوبهم التى بلغت الحناجرخوفا من اعلان مماثل يصدرعن مشروع الـ مترو الاسكندرية يعيده ثانية الى النفق المظلم والذى ظل حبيسا داخله لمدة 19

إقرأ أيضاً

الخطيب يستعين بـ" عاشور" فى منصب كبير بالأهلى
ترامب يحذر من دمار الولايات المتحدة بسبب كورونا
الصحة: شفاء 80 حالة وتسجيل 36 اصابة جديدة مصابة بفيروس كورونا
تعليق صادم من هيفاء وهبى على ظهور فيروس جديد يضرب الصين بعد كورونا
حقيقة اصابة احمد حجازى بفيروس كورونا
اكتشاف اول حالات مصابة بكورونا فى الاسكندرية تعرف على التفاصيل

 

 

 

كان اللواء محمد عبد السلام المحجوب محافظ الاسكندرية السابق قد بشربحلم مشروع المتروفى مطلع عام 2000 ليموت الحلم اكلينكيا لمدة 19سنة حتى اعاد الدكتورعبد العزيزقنصوة محافظ الاسكندرية الحياة له باعلانه - قبل تركه لمنصبه فى حركة المحافظين الاخيرة - ان الحلم سيكون حقيقة وواقع وان الدراسات تتم على قدم وساق لتنفيذ مشروع متروالاسكندرية  وان التنفيذ سيكون بواسطة شركة صينية بتكلفة 1.5 ملياردولار

 

الاان المشروع عاد مره اخرى لمربع الصمت وذلك مع تولى اللواء محمد الشريف مهام منصبه كمحافظ للمدينة والذى لم يخرج عنه اى تصريح حول المشروع بل ان التصريح الذى صدرمن هيئة النقل والركاب الجهة التنفيذية المسئولة عن النقل الجماعى بالمحافظة كانت بؤاد حلم مشروع اخرمماثل لمشروع المترووهو مشروع المونوريل واعلان استبداله بتطويرترام الرمل بعربات ترام جديدة تم تصنيعها في  اوكرانيا

وعللت هيئة النقل العام قرارالغاء المشروع ان تكلفته عاليه وان اسعارتذاكرالمونوريل لن يتحملها كل المواطنين وان الهيئة تسعى ان تكون تكلفة وسائل المواصلات فى امكانية جميع المواطنين وليس فئه معينه فقط بالاضافه الى ان الهيئة تقوم حاليا بتطويرشامل لترام الرمل وانه تم التعاقد على شراء 15 عربه جديدة من اوكرانيا وصل 8 منها حتى الان

وسعرتذكرة ركوب الترام الجديدة 5جنيه فى حين سعرتذكرة الركوب الترام 1جنيه

 

المشروع الحلم

ومن المفترض ان  مشروع المترو كان سيربط لاول مرة الاسكندرية من اقصى شرقها ابوقيرالى اقصى غربها برج العرب ليكون بمثابة شريان مرورى ووسيلة مواصلات رئيسية بالمدينة

وسيعمل المشروع على تخفيف الزحام على محاورالمدينة  وتحقيق سيوله مرورية وسيكون اسرع وسيلة مواصلات سريعة للوصول لاقصى غرب المدينة وشرقها مما سيخفف الضغط المرورى على المحاورالاخرى بالمدينة مثل محورطريق الكورنيش وطريق جمال عبد الناصروقناة السويس وطريق المكس والطريق الدائرى والصحراوى

والمشروع كما اعلن حينئذ عنه على لسان الدكتورقنصوه المحافظ السابق سينفذ على ثلاثة مراحل

تشمل المرحلة الأولى من المشروع والتي يبلغ طولها 21.7 كم، 18 محطة سطحية وعلوية، وهي "أبو قير، طوسون، المعمورة، الصلاح، المنتزه، المندرة، العصافرة، ميامي، سيدي بشر، فيكتوريا، السوق، الظاهرية، سيدي جابر، سبورتنج، الحضرة، غبريال، باب شرق، محطة مصر" بالإضافة لورشة عمرة القطارات، وستبلغ سرعة القطارات 80 كم/ساعة

وتشمل المرحلة الثانية من المشروع من محطة مصر إلى المكس بطول حوالي 8 كم.

تشمل المرحلة الثالثة والأخيرة من المشروع من المكس إلى نهاية الخط بطول حوالي 15.5 كم.

يسير 6 كم من مسار المشروع عبر كوبري علوي وباقى المسار سيكون سطحياً وتصل سرعه قطاراته التصميميه الى ١٢٠كم/ساعة وسيكون مماثل يماثل لمشروع قطار العاصمة الادارية الكهربائى الجارى تنفيذه وستتولى التنفيذ احدى الشركات الصينية

وتعود فكرة انشاء متروللاسكندرية لعام 1997 حيث اعلن اللواء عبد السلام المحجوب محافظ الاسكندرية حينئذ التعاقد بين المحافظة ومجموعة من المكاتب الاستشارية لتنفيذ الدراسة المطلوبة للمشروع، وتم إعداد المستندات الخاصة بطرح الجزء الأول من الخط (أبو قير – محطة مصر) تمهيدا للبدء في التنفيذ

وتم الانتهاء من إعداد الدراسات التصميمية والتفصيلية وكافة مستندات الطرح في فى عام 2000 الاان القيادة السياسية  في ذلك الوقت رفضت المشروع بحجة ان الاسكندرية لاتحتاج لمتروللانفاق

الامل فى وزارة النقل

ويبقى شعاع الامل الباقى لابناء الثغرفى احياء المشروع بيد وزارة النقل بعد ان حالة الصمت المطبق من المحافظة فيما يخص المشروع

حيث اثلجت الاخبارالتى تناقلتها وسائل الاعلام عن قيام الفريق مهندس كامل الوزيروزيرالنقل بمناقشة مشروع متروالاسكندرية في  اجتماعا موسعا عقد مع وفد وكالة التنمية الفرنسية

وذلك لبحث سبل دعم عدد من المشروعات في مجالات النقل وحضر اللقاء رئيس وقيادات الهيئة القومية  للأنفاق وممثلي وزارة التعاون الدولي والاستثمار

ناقش الاجتماع التعاون المشترك بين وزارة النقل ووكالة التنمية الفرنسية  لإعادة تأهيل ترام الرمل والتي ستساهم فيه الوكالة الفرنسية للتنمية ب 100 مليون يورو من خلال تعاون إستثماري بين الجانبين حيث أكد الوزير علي حرص الوزارة علي إتمام هذا المشروع وأنه سيتم عرض الدراسة قريباً علي القيادة السياسية وأنه بعد التصديق عليها سيتم التعاقد مع الإستشاري الخاص بالمشروع  ثم إستعرض الجانبان  التعاون المشترك  في مشروع تطوير خط سكة حديد أبو قير وتحويله إلي مترو كهربائي  حيث اكد الوزير  أنه جاري التنسيق مع جهات التمويل ومنها الوكالة الفرنسية للتنمية بواسطة وزارة الإستثمار والتعاون الدولي لإتمام هذا المشروع الهام الذي سيبلغ تكلفته 1.71 مليار دولار والذي سيشكل مع مشروع إعادة تأهيل ترام الرمل بالأسكندرية نقلة نوعية كبيرة في منظومة النقل الجماعي بمحافظة الأسكندري








يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق