• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

"قواعد التصوف" ومواجهة كورونا.. فى ليالي الوصال البودشيشية

شهدت فعاليات "ليالي الوصال" الرقمية فى نسختها الواحدة والعشرين، مناقشات وأطروحات متجددة تناولت قواعد التصوف وحسن الظن بالله، ولم تغفل كذلك القضايا المعاصرة كوباء كورونا وكيفية مواجهته بالإجراءات الاحترازية.



الليالى تنظِّمها مشيخة الطريقة القادرية البودشيشية، ومؤسسة الملتقى بالشراكة مع مؤسسة الجمال، ويتم بثها مباشرة عبر الصفحة الرسمية لمؤسسة الملتقى بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وقد ساهم في إغناء فقراتها كالعادة، ثُلَّة من العلماء والمثقفين والمسمعين، مع عرض شهادات حيَّة من داخل المغرب وخارجه لكل من كاتيا بن طالب وزينب من فرنسا، بسمة أبو عزاف من الأردن وعبدالله العمراني من مدينة وجدة المغربية.  انطلقت الأمسية بتلاوة عطرة لآيات بينات من الذكر الحكيم، للمقرئ محمد الشتيوي من الإمارات، لتتلوها الكلمة التربوية الأولى من عبدالرزاق التورابي- أستاذ التعاليم العالي بجامعة محمد الخامس بالرباط- خصصها لعرض مختارات من كلام شيخ الطريقة القادرية البودشيشية مولاي د. جمال الدين قادري بودشيش، وسيرا على نسق الليالي السابقة ساهم د. منير القادري بودشيش- مدير مؤسسة الملتقى ورئيس المركز الأورومتوسطي لدراسة الإسلام اليوم- بمداخلة علمية حول موضوع "التصوف وحسن الظن بالله وبعباده من عوامل الرقي الروحي والأخلاقي في الإسلامي"، مؤكدا أن حسن الظن ركن مكين في حفظ تماسك الأمة الإسلامية، وأساس متين في تحصينها الداخلي من الغوائل وعوامل الفرقة التي تتربص بها، كما أبرز أن الطريقة القادرية البودشيشية، تربِّي مريديها على حسن الظن بالله وحسن الظن بالعلماء وأولي الأمر وحسن الظن بالناس، ليتناول في وقت لاحق من هذا الحفل كلمة باللغة الفرنسية تحت عنوان"L’éthique soufi en action ".    أما المداخلة العلمية الثالثة فكانت للدكتور حكيم فضيل الإدريسي- أستاذ التعاليم العالي بجامعة الحسن الثاني بالدارالبيضاء- والتي تناول من خلالها قراءة في كتاب "قواعد  التصوف" للشيخ أحمد زروق، لتتلوها  مداخلة د. محمد كوحيلة- أستاذ التعليم العالي بمراكش- أبرز خلالها مشروعية التوسل بخير الخلق سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والتسليم.

تخللت هذه الليلة الروحية وصلات رائقة وماتعة من السماع والمديح الصوفي لمنشدين متألقين من المغرب وخارجه، شنَّفوا مسامح المتابعين، ويتعلق الأمر بكل من حكيم خزران وعبدالعزيز حياتي من المغرب، محيي الدين موضح من فرنسا، محمد الشتيوي من الإمارات، مع مشاركات متميزة للمجموعة الوطنية للمديح والسماع، ومجموعة السماع والمديح ببريطانيا، بالإضافة إلى قصائد وابتهالات لبرعمات الطريقة بمداغ.

والفقرة الخاصة بالتوعية حول فيروس كورونا المستجد، قامت بتنشيطها د. حنان الوزكوني- عضوة بخلية التتبع والمراقبة الخاصة بمرض كوفيد 19 بجهة فاس مكناس- حيث قدمت مجموعة من النصائح والتوجيهات الطبية والاحترازية الخاصة بالوقاية من هذا الفيروس الخبيث.

واختتمت أطوار هذا السمر الروحي بفقرة "من كلام القوم"، خصصها إبراهيم بن المقدم لعرض مختارات من كلام العارف بالله سيدي عبدالسلام بنمشيش، تلاها بعد ذلك برفع الدعاء الصالح للملك والبلاد والعباد وللبشرية جمعاء.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق