المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

الفلبين تدرس فرض ضرائب على شركات التكنولوجيا لمحاربة كورونا
وكالات.. قدم مشرع فلبينى مشروع قانون فى البرلمان يهدف إلى فرض ضرائب على شركات التكنولوجيا الكبرى مثل فيس بوك وجوجل ويوتيوب ومنصات OTT لجمع الأموال لمحاربة فيروس كورونا،

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

ويتطلع مشروع القانون إلى جمع 29 مليار بيزو (571 مليون دولار) من خلال فرض ضريبة القيمة المضافة على الخدمات الرقمية المقدمة في الفلبين ، وهي منطقة نمو رئيسية لمعاملات التجارة الإلكترونية لأن سكانها من بين أكبر مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي في العالم.

وبحسب موقع TOI الهندى، فقال عضو الكونجرس جوي سالسيدا المؤلف الرئيسي لمشروع القانون لرويترز "أمضينا لمحاربة COVID-19 ونحتاج إلى المزيد لمواصلة مكافحته والتعافي" "إنها ترسل إشارة قوية للعالم بأن الفلبين مستعدة للتحول الرقمي. نحن نضع نظامنا الضريبي".

وقال سالسيدا إنه ابتداء من العام المقبل سيتم استخدام الأموال التى تم جمعها من الضرائب الجديدة أيضًا لتمويل البرامج الرقمية مثل مشروع النطاق العريض الوطني والتعلم الرقمى، لسد الفجوة التعليمية الناجمة عن إغلاق المدارس.

لكن قد يستغرق الأمر بعض الوقت قبل جدولة الاقتراح للنقاش، حيث ينشغل المشرعون فى مناقشة حزمة التحفيز الاقتصادى لتحريك الاقتصاد الفلبينى، الذى دمرته عمليات الإغلاق بسبب جائحة.

لكن لم يكن جوجل ونتفليكس وسبوتيفاى متاحين على الفور للتعليق، فيما امتنع فيس بوك عن التعليق، وقد سجلت الفلبين 13.434 إصابة بالفيروس ، بما في ذلك 846 حالة وفاة، وأجرت ما يقرب من 208.000 اختبار بين سكانها البالغ عددهم أكثر من 107 ملايين.

وفى الأسبوع الماضى أعلنت إندونيسيا المجاورة عن خطط لضريبة القيمة المضافة بنسبة 10% على المنتجات الرقمية من يوليو ، لزيادة الإيرادات وسط الوباء، وأجرى المنظمون في جنوب شرق آسيا محادثات العام الماضي حول جهد على مستوى المنطقة لفرض ضرائب على عمالقة التكنولوجيا بشكل أكبر.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق