عبور لاند
عبور لاند
الحكومة تنفى تأثر حركة الملاحة بقناة السويس بزعم اتخاذ حركة التجارة مساراً برياً بديلاً


تردد في بعض وسائل الإعلام المحلية والأجنبية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء حول تأثر حركة الملاحة بقناة السويس بزعم اتخاذ حركة التجارة مساراً برياً بديلاً



وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع هيئة قناة السويس، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لتأثر حركة الملاحة بقناة السويس بزعم اتخاذ حركة التجارة مساراً برياً بديلاً ، مُوضحةً أن حركة الملاحة بالقناة تسير وفق المعدلات الطبيعية، حيث ارتفع عدد السفن العابرة للقناة إلى 4474 سفينة، بحمولات تصل إلى 280.3 مليون طن خلال الربع الثالث من 2020رغم التداعيات الاقتصادية لأزمة كورونا، مُشيرةً إلى أن النقل البحري عبر القناة يعد الأقل تكلفة من أي وسيلة نقل برية أخرى، كما ستظل القناة المسار الأقصر والأكثر أمناً للربط بين الشرق والغرب.

وفي السياق ذاته، فقد شهدت حركة الملاحة في قناة السويس نمواً تدريجياً في أعداد وحمولات السفن بالربع الثالث 2020 في الفترة من (يوليو إلى سبتمبر)، حيث أظهرت إحصائيات الملاحة بالقناة ارتفاع أعداد السفن العابرة خلال شهر يوليو من 1424 سفينة إلى 1512 سفينة خلال شهر أغسطس لتصل إلى 1538 سفينة خلال شهر سبتمبر، كما زادت الحمولات العابرة للقناة من 89.4 مليون طن خلال شهر يوليو إلى 95.1 مليون طن خلال شهر أغسطس لتصل إلى 95.8 سفينة خلال شهر سبتمبر.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق