هيرميس
" النواب " يستمع غداً إلى وزيرى القوى العاملة والهجرة

رفع المستشار أحمد سعد الدين، الجلسة العامة للبرلمان، على أن يعاود المجلس عقد جلساته غدا الإثنين، في تمام الساعة الواحدة، للإستماع إلى وزير القوى العاملة ووزيرة الهجرة، حول أداء وزارتهما فى العامين الماضيين.



وشهدت الجلسة العامة لمجلس النواب اليوم الأحد، مطالبات نيابية بدعم الفلاح المصرى، وتثبيت عمال النظافة والتشجير، وأن يكون هناك دور لوزارة الزراعة فى مواجهة المبيدات المغشوشة والنهوض بالقطن المصرى.

 

من جانبها قالت النائبة مها شعبان، عضو مجلس النواب عن ذوى الإعاقة، إن الفلاح المصرى لا يشعر بوزارة الزراعة فى مصر، ووجهت سؤالا لوزير الزراعة السيد القصير،: هل لديكم سياسة زراعية،؟، هل الوزارة جادة فى تقديم مدخلات إنتاج بسعر عادل.

 

وطالبت مها شعبان فى كلمتها بتثبيت عمال النظافة والتشجير، لافتة أن معظمهم وصل عمره إلى 50 سنه، مشيرة إلى أهمية تقنين أوضاع المواطنين الذين قاموا بالبناء على أراضى الإصلاح الزراعى ودفعت ثمن الأرض بالكامل.

 

ومن جانبه أشار النائب درويش مرعى، إلى منع زراعة الأرز فى محافظة القليوبية منذ سنوات طويلة بها، متسائلا: لماذا لا يتم السماح بزراعة الأرز فى مركز قليوب، حتى لو سنة وسنة.

 

فيما طالب النائب السيد شمس الدين نائب بيلا محافظة كفر الشيخ، وزارة الزراعة بالاهتمام بزراعة القطن، مؤكدا أن القطن كان يطلق عليه الذهب الأبيض والفلاح كان ينتظر محصول القطن كى يسدد ديونه ويجوز ولاده، قائلا: " دلوقتى لا بقى فيه دهب أبيض ولا اصفر.. مبقاش غير زراعة الأرز، وسعر طن الأرز وصل 3000 جنيه فى بداية الموسم، وده خراب بيوت الفلاح "، مطالبا وزير الزراعة بالاهتمام بالزراعة.

 

وتساءل النائب عصام ياسين، عن دور وزارة الزراعة فى ضبط المبيدات المغشوشة مطالبا بوجود الضبطية القضائية مع مهندسى التفتيش بالوزارة، وأيضا الأطباء البيطريين لا بد أن يكون لديهم ضبطية قضائية أثناء قيامهم بالتفتيش على المجازر، ولابد من الاستفادة من القوى الشبابية.

 

وطالب أيضا النائب عصام ياسين وزارة الزراعة بالاهتمام بمنظومة صناعة الحرير فى مصر، والاهتمام بالعمالة المؤقتة بضرورة تثبيتهم.

كما طالب كل من النائب هشام الشعينى وفتحى قنديل بزيادة سعر قصب السكر نظرا للخسائر التى يتعرض لها مزارعى القصب.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق