مــن نحن | اتصل بنـا | للمراسلة | أرسل إلى الخط الساخن 139 | الخدمات التعليمية فيديو الدليل الألبومات ألعاب يوتيوب تويتر فيسبوك
 
أخبار عاجلة O  ضبط تشكيل عصابى تخصص فى سرقة كابلات التليفونات بسوهاج | O  الزمالك يعسكر للطلائع الجيش ..غدا | O  مصر للطيران تلغى رحلاتها الى صنعاء بسبب سوء الاوضاع الامنيه | O  مدير أمن المحلة ينفى وقوع اشتباكات بين الأمن وأهالى المساجين الهاربين | O  تركيا تستعد لإقامة منطقة عازلة على الحدود سوريا | O  عودة التيار الكهربائى للغردقة بعد انقطاع 20 دقيقة | O  تدشين جمعية الاخوة المصرية العربية والافريقية | O  ساركوزي يعودت للحياة السياسية رسمياً | O  تركيا تفتح حدودها أمام الفارين من تنظيم "داعش" | O  استقرار أداء شهادات الايداع المصرية في بورصة لندن | O  الإمارات تعلن استعدادها الكامل لدعم رسالة الأزهر | O  الصحة:تسجيل 120 ألف مريض بفيروس سي من الراغبين في"سوفالدي" | O  الداخلية: ضبط 37 خلال تظاهرات الإخوان اليوم | O  إحباط محاولة تهريب 48 ألف دولار أثناء سفر راكب للدوحة | O  رزق: اطلاق مبادرة معا نتحدى البطالة الاثنين القادم |
الرئيسية
مصر
اقتصاد
محافظات
حوادث
التعليم
توك شو
رياضة
العرب و العالم
عين على الشارع
تكنولوجيا
الخط الساخن 139
متغربين
ماسبيرو
تخاريف
فن و ثقافة
صحافة
القراء
طب
سياحة
سيارات
المــــرأة
 
مصر 
 
 
النجار: موقعة الجمل لم تكن فوتو شوب ولا فيلم كرتون
10/10/2012 11:13:35 PM
الجمهورية أونلاين
   

قال مصطفى النجار النائب السابق بأن الساكت عن القتل قاتل والمتستر على القتلة قاتل لا صمت بعد اليوم أو صبر القصاص الآن لن تضيع دماء شهداءنا أيها السفلة .

واضاف على حسابة الخاص بموقع التواصل الاجتماعى " تويتر " بأن مجزرة موقعة الجمل لم تكن فوتوشوب ولا فيلم كرتون فالدماء روت كل شبر فى الميدان ونحن لم نمت بعد حتى تزوروا التاريخ.

وواوضح بأن شرعية رئيس الجمهورية تتحدد بما سيفعله للقصاص العادل للشهداء لانه وعد الشعب بهذا وقال ان دماءهم فى رقبته فارنا الآن ماذا ستفعل يا ولى أمرنا .

 
 
نسخة للطباعة
 
تقييم الموضوع : 0%
عدد التعليقات : 
ممتاز   جيد   ضعيف      
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق

التعليقات المسيئة سلوك غير حضاري
 
اقرأ أيضا
أخر الأخبــــار
تصميم وتطوير
دار التحرير للطبع و النشر - الإدارة المركزية للحاسب الآلي
قسم البرمجة و التطوير
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012