مــن نحن | اتصل بنـا | للمراسلة | أرسل إلى الخط الساخن 139 | الخدمات التعليمية فيديو الدليل الألبومات ألعاب يوتيوب تويتر فيسبوك
 
أخبار عاجلة O  نتائج اليوم الأول من مباريات دورى مراكز الشباب لكرة القدم | O  نقابات الصيادلة والمهندسين والمعلمين تدين حادث سيناء الإرهابى | O  "الأطباء" تطالب "الصحة" الرد على المحسوبية فى ملفات التكليف | O  ضبط هارب بحوزته "آر بى جى" ومخدرات بأسيوط | O  "قضاة مجلس الدولة" يدعو إلى توحيد الصفوف لمواجهة خطر الإرهاب | O  فتح وحماس تبحثان سبل معالجة مشاكل أبناء قطاع غزة | O  اشتباكات عنيفة بين المقاتلين الأكراد و"داعش" شرق كوباني | O  تشيع جثمان شهيد الواجب في أسوان | O  المؤتمر: يطالب القضاء بتخصيص داوائر للفصل فى قضايا الإرهاب | O  إصابة 7 عمال بمشروع قناة السويس فى حادث تصادم | O  سيدات بورسعيد يطالبن الرئيس السيسى بالقصاص للشهداء | O  شومان: خشيت من آداء صلاة الجنازة على شهداء الوطن | O  الخبرة الدنماركية فى الاسمنت فى ورشة عمل الالتزام البيئى | O  انفجار قنبلتين وإبطال ثالثة بمحطتي سكة حديد بالشرقية | O  النائب العام يدعو النيابة لسرعة إنجاز قضايا الإرهاب |
الرئيسية
مصر
اقتصاد
محافظات
حوادث
التعليم
توك شو
رياضة
العرب و العالم
عين على الشارع
تكنولوجيا
الخط الساخن 139
متغربين
ماسبيرو
تخاريف
فن و ثقافة
صحافة
القراء
طب
سياحة
سيارات
المــــرأة
 
مصر 
 
 
اليونسكو يطالب بأدماج التنمية المستدامة فى المناهج الدراسية
11/23/2013 9:28:59 PM
رسالة باريس - سوزان زكى
   

سوزان زكى

طالب خبراء التنمية من مختلف دول العالم بضرورة ادماج مفاهيم التنمية المستدامة فى المناهج الدراسية بمراحل التعليم المختلفة ليصبح اسلوب حياة فى العالم اجمع بأعتبارها الوسيلة الفعالة لمواجهة الفقر والبطالة والمشاكل المزمنة التى تعانى منها الدول النامية .

جاء ذلك خلال ورشة العمل التى عقدتها منظمة اليونسكو بباريس للاعلاميين من مختلف دول العالم حول التحديات التى تواجه ادماج التنمية المستدامه فى التعليم .

اكد ميشيل ريجارد مدير ابحاث التنمية المستدامة باليونسكو ان تطبيق مفاهيم التنمية المستدامه فى التعليم من شأنها خلق جيل من الاطفال والشباب يحترم البيئة ويجعل من السلوكيات الايجابية اسلوب حياة من شأنها تحقيق اقصى استفاده من الموارد الطبيعية المتاحة مع ضمان استدامتها وعدم استنفاذها حفاظا على حقوق الاجيال القادمه.
فرص عمل.

اشار ريجارد الى دور برامج التنمية المستدامه فى توفير فرص عمل للشباب خاصة فى الدول النامية التى تعانى من البطالة ومواجهة الضغوط التى يواجهها العالم نتيجة استنفاذ موارد الطاقة علاوة على انها الوسيلة الفعالة لمواجهة مخاطر التغيرات المناخية التى بدأت تجتاح كثير من دول العالم متمثلة فى الفيضانات والسيول والتسونامى والزلازل التى تذداد يوما بعد يوم .

اكدت جوليا ساتو مسئولة برامج التنمية المستدامة باليونسكو على اهمية دور الشركات والمصانع لتقوم بمسئوليتها الاجتماعية فى نشر الوعى بين مختلف فئات المجتمع علاوة على مسئوليتها تجاه التدريب والتعليم بين الفقراء والمهمشين وضمان توفير الرعاية الصحية والمياة النظيفة والكهرباء لتحسين مستوى معيشتهم.

دخل مناسب

اشارت جوليا الى النماذج الناجحة من مدارس التعليم البديل التى قامت بتنفيذها منظمة اليونسكو فى المناطق العشوائية والفقيرة والمهمشة فى مختلف انحاء العالم لتعليم الاطفال الذين حرموا من التعليم الرسمى بعض المناهج الدراسية الاولية ومبادىء القراءة والكتابة والحساب ومبادىء الكمبيوتر للقضاء على الامية بين هذه الفئات حتى يتمكنوا من التعامل مع المجتمع الخارجى وفى نفس الوقت يتلقى هؤلاء الاطفال التدريب على الحرف المختلفة التى تدر عليهم دخل مناسب .

اوضحت جوليا ان هذه المدارس حققت نجاحات كبيرة فى اعداد وتأهيل الاطفال الفقراء ودخولهم لسوق العمل فى بلادهم ليصبحوا نماذج يمكن الاحتذاء بها فى مشروعات التنمية المستدامة .
استعرض الكسندر ليكت رئيس قسم التعليم والتنمية المستدامة باليونسكو عدد من النماذج الناجحه من مدارس التعليم البديل التى شاركت اليونسكو فى انشائها بمختلف انحاء العالم لتعليم وتدريب الاطفال الذين حرموا من التعليم الرسمى مثل مصر وتشيلى والبرازيل ونامبيا والفلبين .

التجربة المصرية

أشاد الكسندر بالتجربة المصرية التى نفذتها اليونسكو بالتعاون مع جمعية روح الشباب فى حى الزبالين بالمقطم بهدف تحسين الاحوال المعيشية للاطفال العاملين فى مجال تدوير المخلفات حيث نجح المشروع فى انشاء مدرسة تطبق مناهج دراسية غير رسمية للتعليم الاساسى مصممه خصيصا لهذه الفئة الغير قادرة على التعليم الرسمى
اوضح الكسندر ان ساعات التعليم فى هذه المدرسة غير محددة وتم وضعها لتتناسب مع ظروف الاطفال التى تدفعهم للعمل مع اسرهم وتضم المدرسة 350 طفل وتم تعليمهم مبادىء القراءة والحساب بل وان بعضهم اظهر تفوقا ملحوظا فى التعليم وساعده المشروع على الالتحاق بالتعليم الثانوى علاوة على تعليمهم وتدريبهم على الاسلوب الصحيح للتعامل مع القمامة .

مؤتمر عالمى

خصصت ورشة العمل جلسة لطرح القضايا المقرر مناقشتها فى المؤتمر العالمى للتعليم من اجل التنمية المستدامة الذى تنظمه اليونسكو بالتعاون مع الحكومة اليابانية خلال شهر نوفمبر من العام القادم والذى يهدف الى تنسيق الجهود العالمية لدمج التنمية المستدامة فى المناهج الدراسية مع التركيز على القضايا العالمية الملحة وهى مواجهة مخاطر التغيرات المناخية والحفاظ على التنوع البيولوجى فى العالم وتكثيف الجهود العالمية لمواجهة الكوارث الطبيعية .

انجازات العالم

اكد د.سوهاينج تشاو مدير قسم التعليم والسلام باليونسكو ومنسق المؤتمر ان اوراق العمل التى يناقشها المؤتمر العالمى فى اليابان تتناول عرض للانجازات التى حققتها دول العالم فى مجال التنمية المستدامة خلال العشر سنوات الماضية مشيرا الى ان الهدف الاساسى للمؤتمر هو حث المجتمع الدولى لدمج المعلومات الحديثه الخاصة بالتنمية المستدامة فى كافة العلوم فى المناهج الدراسية من خلال اساليب حديثه ومتطورة تمكن التلاميذ من الاحساس بمسئوليتهم فى تطبيق مفاهيم التنمية المستدامة فى كافة مناحى حياتهم .

معوقات الاعلام

وفى الجلسة الخاصة بالتحديات التى تواجه الاعلام للقيام بدوره فى التوعية بمخاطر التغيرات المناخية بأعتبارها من القضايا البيئية الملحة على مستوى العالم اجمع الصحفيين على ان تضارب البيانات والمعلومات الخاصة بالتغيرات المناخية وعدم التنسيق بين الجهات المعنية بالمواجهة فى كل دولة تعد من اهم التحديات التى تواجههم للقيام بمسئوليتهم تجاه هذه القضية .كما طرح الاعلاميين بعض من المعوقات الاخرى مثل عدم الشفافية فى الحصول على المعلومات علاوة على القصور فى الاداء الحكومى فى العديد من الدول النامية وفى قواعد البيانات الخاصة بالمخاطر الحقيقية والتى حدثت بالفعل وكذلك المخاطر المتوقعة فى المستقبل ومدى الاستعدادات الخاصة بالمواجهة.

 
 
نسخة للطباعة
 
تقييم الموضوع : 0%
عدد التعليقات : 
ممتاز   جيد   ضعيف      
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق

التعليقات المسيئة سلوك غير حضاري
 
اقرأ أيضا
أخر الأخبــــار
تصميم وتطوير
دار التحرير للطبع و النشر - الإدارة المركزية للحاسب الآلي
قسم البرمجة و التطوير
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012