إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
فيسبوك
بوابة
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
جلاء جاب الله
  عــاجــل :
    الكورة: تايم لاين| أشهر عشر مباريات بين الأهلى والزمالك    دموع الندم: الحماية المدنية تبطل قنبلة بمحكمة كوم امبو باسوان    العرب و العالم: بن مبارك يزور الرئيس اليمني في منزله    العرب و العالم: مسلحون يفجرون السور الشرقي للجامع الأموي بحلب    محافظات: "النور" بأسوان يقر خطته لحملة الانتخابات    سياسة: وقفة إحتجاجية لطلاب وأساتذة جامعة مصر بعد قرار سحب    سياسة: محلب لأهالى المطرية: الدولة تحارب الإرهاب بكل قوة    سياسة: المنتخبون بالمؤسسات القومية يرفضون التعسف ضد الصحف    الكورة: مجلس الاهلى وجماهيره يساندون الفريق قبل لقاء القمة    دموع الندم: إبطال مفعول عبوة شديدة الانفجار بالفيوم
المــــرأة
 
      فى احتفالية لقومى المرأة:
      اقتراح بربط شهادة محو الامية بالبطاقة الانتخابية
 
      monday 09 sep 2013-10:26     مرات قراءة الموضوع: 758
 
        كتبت - عزة قاعود
 
 

نظم المجلس القومى للمرأة إحتفالية بعنوان " اليوم الدولى لمحو الأمية " بحضور الدكتور أحمد زايد عضو المجلس ومقرر لجنة التعليم والتدريب ،والدكتور محمد بهى الدين عرجون عضو لجنة التعليم والتدريب والدكتورة رباب الششتاوى مدير عام إدارة البحوث بالهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار و وليد عبد المنعم ممثل عن مؤسسة صناع الحياه.

أكدت الدكتورة رباب الششتاوى فى كلمتهاضرورة ارتباط شهادة محو الأمية بالبطاقةالإنتخابية وضرورة أن تكون هناك وجود خرائط للأمية فى مصر .

كما أكد الدكتور أحمد زايد ان الندوة تستهدف إيجاد حلول واقعية لمشكلة الأمية مؤكدا أن القضاء عليها مع الفقر يمثلان اولوية فى الوقت الحالى فالدراسات تشير إلى أن الأميين أغلبهم من أسر فقيرة تتحمل فيها كافة الأعباء الأسرية، كماواستعرض جهود المجلس للقضاء على الأمية حيث قام بإفتتاح 65 ألف فصل ، استفاد منها 579 ألف دارس ،مشيرا إلى تعاون المجلس الوثيق مع الجمعيات الأهلية لمحو الأمية ، موضحة ان منظمة اليونسكو حددت الفترة من (2003- 2013) لتصبح عقد الأمية ،ونحن فى مصر نحتاج لفكر جديد ووتصورات جديدة فى مجال مكافحة الأمية حيث تشير الدراسات والتقارير أن متوسط المستوى العالمى (14%,15%) بينما تصل نسبة الأمية فى مصر إلى 29% ،كما طرح مبادرة أن يكون اليوم الأول فى الدراسة يوماً فى حب مصر .

وأشار الدكتور محمد بهى الدين عرجون عضو لجنة التعليم والتدريب بالمجلس إلى المبادرة التى طرحتها اللجنة وضرورة توحيد جهود منظمات المجتمع المدنى لحل المشكلة فى قرى وربوع مصر ،موضحا أن المبادرة تستهدف ايجاد حل لمشكلة محو الأمية بشكل نهائي خلال فترة محددة حيث يكون المجلس القومى للمرأة هو الرابط بين منظمات المجتمع المدنى ،و الحكومة حيث تحتوى المبادرة أن شقين هما الفصل الدراسى وعدد الدراسين، مضيفا أنه سوف يكون أول عنصر فى هذه المبادرة هو مجموعه محو الأمية وهو أن يتم تخصيص فصل أو شقة أو مكان خالى بأى مدرسة على أن تضم غرفة بها عشرون كرسى و5 أعضاء تضم شاب ومدير وثلاتة أعضاء من القائمين بالتدريس على أن يكون مخصص لهم مرتب 1200 جنيه شهرياً وهو ما يوفر 75 ألف فرصة عمل ،وسوف تكون تكلفة المبادرة (450جنيه ) للفرد وتكون التكلفة النهائية أقل من نصف مليار جنيه على تتحملها الدولة مناصفة مع منظمات المجتمع المدنى .

وأشاد وليد عبد المنعم ممثل مؤسسة صناع الحياه بدور المرأة من خلال متابعتهم الميدانية على حرصها الشديد فى التواجد هى وأبنائها فى فصول محو الأمية لتربية جيل واعى ومتعلم لسد مشكلة التسرب من التعليم أكد على مبادرة صناع الحياه وهى الإيمان والتعايش والشباب ف المشروعات والتربية العملية عن طريق نزولهم على الأرض وقال إذا تضافرت جهود المجتمع المدنى والقطاع الحكومى والقطاع الخاص فأنها لن تكلف الدولة كثيراً فى مواجهه محو الأمية

 
اقرأ أيضا
 
مخاطر جرائم العنف الجنسى الواقع على النساء والفتيات.. ندوة لـ"شفت تحرش"
 
تلاوى تشارك في ورشة عمل لتمثيل الفئات المهمشة في برلمان الثورة
 
"المصرية لمساعدة الأحداث" ترحب بتعديل احد مواد قانون الطفل
 
جولة ميدانية لاتحاد نساء مصر لمتابعة الانشطة والخدمات بجمعياته
 
انطلاق مهرجان الطفولة التثقيفي الترفيهي الخيري..الخميس
أخر الأخبار
 
تايم لاين| أشهر عشر مباريات بين الأهلى والزمالك
 
حفل توقيع سالي والكعب العالي وعطر شاه بمعرض الكتاب
 
طنطاوى يشارك فى معرض الكتاب بـ "اخزي عين الشيطان "
 
التحالف الشعبى الاشتراكى يعلق مشاركته فى الانتخابات
 
"النور" يرشح رئيس "أقباط 38" على قوائمه الانتخابية
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
الكورة
 
التعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
دموع الندم
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
آداب
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات